مقالات متنوعة

الضعف الجنسي: الأسباب والعلاج والوقاية بالمصادر الموثوقة

الضعف الجنسي أسبابة والعلاج والوقاية
الضعف الجنسي أسبابة والعلاج والوقاية

يحدث الضعف الجنسي عندما لا تتمكن من تحقيق الانتصاب أو الحفاظ على الانتصاب أو القذف على أساس ثابت. يتم استخدامه بالتبادل مع ضعف الانتصاب (erectile dysfunction ). يمكن أن تساهم عدة عوامل في هذه الحالة، بما في ذلك الاضطرابات العاطفية والجسدية.

 

تعريف الضعف الجنسي

 

يسمى أيضاً ضعف الانتصاب. بشكل عام، عدم قدرة الرجل على تحقيق أو الحفاظ على انتصاب القضيب وبالتالي عدم القدرة على المشاركة الكاملة في الجماع.

 بمعناه الأوسع، يشير مصطلح العجز الجنسي إلى عدم القدرة على الإثارة الجنسية؛ بهذا المعنى يمكن أن تنطبق على النساء وكذلك الرجال في الممارسة الشائعة.

ومع ذلك، تم استخدام المصطلح تقليدياً لوصف الاختلالات الجنسية للذكور فقط. 

معالجو الجنس المحترفون في حين أنهم يحددون اختلالين مميزين كأشكال من الضعف الجنسي، يفضلون عدم استخدام مصطلح العجز الجنسي في حد ذاته.

وهكذا، بسبب دلالاتها التحقيرية في الاستخدام العادي وبسبب الإرتباك حول تعريفها، تم حذف كلمة العجز الجنسي من المفردات التقنية لصالح مصطلح "ضعف الانتصاب". وغالباً الضعف الجنسي يحدث للرجال أما البرود الجنسي غالباً يحدث للنساء. 

 

أسباب الضعف الجنسي

 

هو غالباً الفشل في تحقيق إنتصاب القضيب أثناء الجماع. قد يكون لها أسباب جسدية أو نفسية. 

جسدية مثل:

  • إدمان الكحول او التدخين.
  • أمراض الغدد الصماء
  • الاضطرابات العصبية.
  • أمراض القلب.  
  • تناول الادوية عموما والأدوية الجنسية خصوصاً.

تشمل الأسباب النفسية:

  • القلق بشأن الأداء عند ممارسة الجنس.
  • العداء.
  • المشاعر السلبية الأخرى تجاه الشريك الجنسي.
  • التوتر والقلق والاكتئاب.
  • النزاعات العاطفية الأخرى خارج العلاقة. 

يحدث ضعف الانتصاب أحياناً مع التقدم في العمر، وعلى الرغم من أن الفرد ينسبه إلى عملية الشيخوخة نفسها، فإنه عادة ما يكون ثانوياً لإضطرابات الشيخوخة، مثل الدورة الدموية الخاطئة أو أمراض البروستاتا.

في حالات العجز الجنسي الناجم عن خلل في الأوعية الدموية، يتدفق تدفق غير كاف من الدم إلى القضيب، أو ينتشر الدم إلى الأنسجة، او يحقق الذكور الانتصاب ولكن لا يمكنه الوصول إلى النشوة الجنسية في مهبل الشريك. 

 

العلاج والوقاية من الضعف الجنسي

 

قد يكون العلاج النفسي أو الإرشاد الزوجي أو العلاج الجنسي مفيداً في علاج حالات العجز الجنسي التي لها أسباب نفسية أو عاطفية. توجد مجموعة من العلاجات الأخرى لحالات العجز الجنسي التي تنشأ عن أسباب فسيولوجية بحتة. وهذه بعض الارشادات:

  • العلاجات الطبية للعجز الجنسي.
  • تعزيز التواصل في علاقة عاطفية.
  • ممارسة المزيد من الهزار والمداعبة مع زوجتك فى كل الاوقات.
  • الحد من القلق.
  • قد ترغب أيضاً في التفكير في تقديم المشورة لمعالجة أي أسباب نفسية محتملة.
  • المشاركة في التمارين الرياضية، مما يقلل من خطر العجز الجنسي.
  • تجنب التدخين أو المخدرات أو تعاطي الكحول.
  • الحصول على قسط كاف من النوم.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • الحد من التوتر والقلق والإكتئاب.
تعليقات

المقالات الأكثر قراءة




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-