مقالات متنوعة

كيف تكتب للجمهور على الإنترنت والأدوات التي تحتاجها

الكتابة للجمهور على الإنترنت
الكتابة للجمهور على الإنترنت

عند التحدث عن إنشاء المحتوى هناك بعض الاختلافات الجوهرية بين الكتابة للجمهور المتواجد على الإنترنت والجمهور غير المتواجد على الإنترنت. 

 

في هذا المحتوي، سنغطي بعض أفضل ممارسات كتابة المحتوى وسنسكتشف الأدوات التي تساعدك على اختيار المواضيع التي تحث جمهورك على التفاعل. 

 

أفضل ممارسات كتابة المحتوى

 

تختلف عادات القراءة كثيرا بين المحتوى المعد للإنترنت والمحتوى المعد للطبع، وذلك من حيث أسلوب النص وحجمه وبنيته. وتلعب تلك المعايير دورا كبيرا عند كتابة محتوى لقنوات مختلفة. لتجذب انتباه جمهورك على الإنترنت، عليك تكييف أسلوبك في الكتابة مع متطلبات الكتابة على الإنترنت.

 

فعلى سبيل المثال، قد تكون قراءة مقال طويل في الصحيفة أمرا ممتعا، عكس قراءة مقالات متعددة الصفحات على الإنترنت. وذلك لأننا قراء على الإنترنت، ونحن متخمون بالمعلومات؛ فحاجتنا إلى أداء مهام متزامنة واستهلاك البيانات على الإنترنت بسرعة وكفاءة أدت إلى تراجع قدرتنا على التركيز لفترة طويلة. بناء على ذلك، إليك بعض أفضل الممارسات لكتابة محتوى ناجح: 

 

نصيحة رقم 1

 

ابدأ بمقدمة جيدة تشرح فيها للجمهور بوضوح ما يتوقعونه، فالمقدمة أو الجملة الافتتاحية الجيدة مهمة لجذب انتباه القارئ. قد تكون المقدمة إحصائية، مثل "صرح 60% من الأشخاص أن امتلاك الكلاب يجعلهم أكثر سعادة"، أو على شكل سؤال كالتالي "هل أنت مطلع على أحدث صيحات الموضة للجراء؟". 

 

نصيحة رقم 2

 

عند الكتابة، فكر دوما بجمهورك المستهدف وركز على ما يمكنك أن تقدمه لهم، وحاول أن تقرأ المحتوى الذي تعده بأعينهم، ولا تبالغ في الحس التجاري فأنت تريد التفاعل مع جمهورك من دون أن تغرقهم بالكثير من التلميحات إلى ضرورة شراء ما تقدمه. 

 

نصيحة رقم 3

 

عليك دوما إدراج عبارة "تحث المستخدم على اتخاذ إجراء"، رسائل الحث على اتخاذ إجراء تكون عبارات قصيرة مصممة لإقناع زوار الموقع الإلكتروني باتخاذ إجراء محدد، ما يعني أنه عليك أن تصوغ تلك العبارات بشيء من الإبداع والإقناع مثل أن تقول "ابدأ الآن" أو "شارك اليوم". احرص على أن تتماشى رسائل حث العميل على اتخاذ إجراء مع استراتيجيتك، وتأكد من أنها تساعدك على تحقيق أهدافك. 

 

الأدوات التي تساعدك على اختيار المواضيع التي تحث جمهورك على التفاعل

 

ليس من السهل إنشاء المحتوى بانتظام والحفاظ على مصادر إلهامك، لذلك إليك بعض الطرق التي تساعدك على إيجاد مواضيع للتفاعل بشأنها مع جمهوك؛ لذلك حاول البحث عن منافسيك لترى المواضيع التي يتناولها. أثناء البحث، أنشئ قائمة بالمواضيع المحتملة لتعود إليها عندما يحين وقت إنشاء محتوى جديد. بالإضافة إلى ذلك، تتيح لك أدوات مثل Answer the Public أن تكتب اسم موضوع معين أو عبارة رئيسية، ثم ترسل إليك قائمة بأكثر الأسئلة التي تتعلق بتلك الكلمات بحثا. 

 

هذا رائع لإنشاء محتوى يلبي بمواضيعه احتياجات المستخدم الفعلية. هناك أداة أخرى يمكنك استخدامها لمعرفة مدى شيوع موضوع ما، وهي أداة Search Console التي تزودك بالعبارات التي يكتبها المستخدمون لإيجاد موقعك الإلكتروني. وهناك أيضا مخطط الكلمات الرئيسية الذي يظهر لك عدد الأشخاص الذين بحثوا عن عبارة محددة.

 

وأخيرا، تأكد من اتساق أسلوبك في الكتابة، حتى يتسنى لقرائك ربط المحتوى أثناء قراءته بعلامتك التجارية أو نشاطك التجاري. إذا كان أسلوبك واضحا ويمكن التعرف عليه بسهولة، فهو يساعدك على بدء علاقة مع جمهورك، والتمييز بينك وبين منافسيك. حاول تدوين الصفات التي تريد أن يربطها القراء بعلامتك التجارية، مثل الصدق والتحفيز ولتكن تلك الصفات دليلك. 

 

في الختام، فكر في مدى اختلاف الكتابة لمحتوى على الإنترنت بالمقارنة مع المحتوى المتواجد خارج الإنترنت وراجع أهم نصائحنا للكتابة للجمهور على الإنترنت، واعرف كيف تستفيد من الموارد والمراجع المتوفرة على الإنترنت لاستخلاص أفكار جديدة. 


تعليقات

المقالات الأكثر قراءة




حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-